طاقم إسعاف برج اللقلق وتغطية ميدانية لزوار المسجد الأقصى المبارك في ذكرى المولد النبوي المبارك

طاقم إسعاف برج اللقلق وتغطية ميدانية لزوار المسجد الأقصى المبارك في ذكرى المولد النبوي المبارك

طاقم إسعاف برج اللقلق وتغطية ميدانية لزوار المسجد الأقصى المبارك

في ذكرى المولد النبوي المبارك 

 

بعد انقطاع طويل دام قرابة العام منذ حظر التجمعات داخل باحات المسجد الأقصى المبارك بسبب الظروف التي نمر بها بسبب وباء كورونا، قام إسعاف برج اللقلق بتغطية ميدانية للتجمع في المسجد الأقصى بمناسبة المولد النبوي الشريف.

الفريق قام بالعمل في ساحات المسجد الأقصى المبارك والمشاركة أيضا بتنظيم وترتيب الأمور ورسم البسمة على وجوه الأطفال، عدا عن توزيع الكمامات والمعقمات على المصلين وتوزيع الحلوى على الأطفال. 

قرر متطوعين طاقم اسعاف برج اللقلق التواجد مع باقي المتطوعين رغم خطورة التواجد في الأماكن المزدحمة وذل بالالتزام بأعلى معايير الوقاية والالتزام بالإجراءات الوقائية المتبعة ذلك لالتزامهم بالواجب الوطني والديني اتجاه شعبنا والوقوف في مقدمة متطوعين المسجد الأقصى تلك المسؤولية التي لطالما اعتاد عليها طاقمنا بالتواجد في كافة المناسبات الوطنية والديني وتقدمه المساعدة قدر المستطاع.

 

طاقم اسعاف برج اللقلق في خدمتكم دائما.. سنبقى دائما بالميدان

 

المهارات

نُشِر في

19 يناير، 2021