بدعم من منظمة اليونسيف العالمية جمعية برج اللقلق تطلق مشروع العب وتعلم في سبع اندية ومؤسسات مقدسية

بدعم من منظمة اليونسيف العالمية جمعية برج اللقلق تطلق مشروع العب وتعلم في سبع اندية ومؤسسات مقدسية

اطلقت جمعية برج اللقلق المجتمعي اليوم الخمس 2019/6/20، بالشراكة مع منظمة اليونيسف العالمية مذكرات التعاون مع سبعة اندية مقدسية ضمن مشروع

العب وتعلم الذي ينفذ في خمسة مناطق مقدسية “البلدة القديمة، سلوان، العيساوية، جبل المكبر ومخيم شعفاط” وفي سبعة اندية ومؤسسات مقدسية وهي: نادي العيساوية القدس، مركز البستان سلوان، نادي انصار القدس، نادي جبل الزيتون، الاكاديمية الفلسطينية، مركز الشباب الاجتماعي مخيم شعفاط ونادي العيساوية.

وشارك في حفل اطلاق المشروع وتوقيع العقود ممثل مؤسسة اليونسيف هاني الديك ورئيس مجلس ادارة جمعية برج اللقلق ناصر غيث، ومدير الجمعية منتصر ادكيدك منسقة المشروع الاء غراب ورؤساء الاندية هاغوب بانيان رئيس نادي دلاسال القدس، ياسين الرازم رئيس نادي الانصار المقدسي، قتيبة عودة رئيس مجلس ادارة مركز البستان سلوان، القائم بأعمال رئيس نادي العيساوية محمود فايز محمود، وعن نادي جبل المكبر لمجموعات الفتيات المربية خولة سرور، ورئيس مجلس ادارة مركز الشباب مخيم شعفاط محمد البحري، وممثلة الاكاديمية الفلسطينية ميس عياش.

حيث انطلق حفل توقيع الاتفاقية مع الاندية المستفيدة بكلمة ترحيب من مدير الجمعية ادكيدك الذي عبر عن اهمية المشروع المنفذ في خمس مناطق جغرافية اساسية في القدس والذي يستفيد منه 500 طفل وطفله من المناطق الخمسة الموضحة.

واكد منتصر ان الهدف الأساسي الذي يقوم عليه المشروع هو بناء جيل من الأطفال واعي بكافة حقوقه ومصمم على تجاوز الصعوبات وملتزم ومتقدم تعليم من خلال ما يتعلمه في المشروع من الالتزام، بالإضافة الى جيل تشكل الرياضة جزء ال يتجزأ من حياته اليومية.

كما اوضح بأن المشروع في هذا الموسم يركز على اهمية دمج الاطفال ذوي الاحتياجات الخاصة واشراكهم في النشاطات الرياضية والأكاديمية والتوعية، بحيث يكون المخرج النهائي للمشروع هو الخروج بطفل مقدسي يمتلك المهارة والعمل والوعي على حقوقه القانونية والمجتمعية المختلفة.

ومن بعدها اشاد ممثل اليونسيف بعمل جمعية برج اللقلق في هذه الاندية والمناطق خلال البرنامج الماضي واوضح بأن المشروع اليونسيف الكبير يقوم بتنفيذه مؤسسات مقدسية وفلسطينية مختلفة تغطي عدد كبير من القطاعات والجوانب التي تساهم في الحفاظ على حقوق الاطفال في مدينة القدس بشكل خاص.

من جانبه شكر رئيس مجلس ادارة الجمعية ناصر غيث منظمة اليونسيف على دورها الكبير في مساندة الاطفال في مدينة القدس والعالم، واكد بأن الجمعية تفتخر وتعتز بالعالقة المميزة التي تربطها مع منظمة اليونسيف وبالأندية المقدسية، مضيفا بأن الجمعية ستعمل كل جهدها بأن يتم تطبيق المشروع بكل تفاصيله من اجل خدمة الاطفال المقدسيين.

المهارات

نُشِر في

19 يناير، 2020